Isdarate.com - و م ع - الجمعة 1 نونبر 2019

ألمانيا تعيد كتابا أثريا مسروقا لمصر




سلم وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أول أمس وزير الخارجية المصري سامح شكري، كتابا أثريا بعنوان "محمود رائف أفندي.. أطلس شديد" الذي تم تهريبه إلى ألمانيا بعد سرقته من دار الكتب والوثائق المصرية.


ألمانيا تعيد كتابا أثريا مسروقا لمصر
ويعود تاريخ الكتاب وهو عبارة عن "أطلس" إلى القرن التاسع عشر وبالتحديد عام (1218 هـ – 1803 م)، ويحتوي على عدد من أبرز الخرائط العثمانية النادرة، وهو من أندر "الأطالس" في العالم. وقدم الكتاب للبيع يوم 12 أكتوبر 2018 في صالات المزادات بمدينة برلين الألمانية مقابل مبلغ مالي ضخم.

وتم إيقاف بيع الكتاب الأثري وأصبح في حيازة السلطات الألمانية يوم 17 أكتوبر 2018، وتم إرسال ملف كامل موثق بما يثبت ملكية دار الكتب والوثائق للأطلس اعتمادا على الفهارس والسجلات الرسمية. وشهدت الفترة من نونبر 2018 إلى أكتوبر 2019 إجراء الشرطة الألمانية لتحقيقات موسعة ومطولة في ظل متابعة من السفارة المصرية ببرلين حيث تم إخطار الجانب المصري رسميا عن طريق وزارة الخارجية، بموعد تسليم الكتاب لوزارة الثقافة المصرية.



نقط هذا المقال

قصاصات |  أدوات | كتـب | كتاب | ناشرون | راصـد | نصوص