إصدارات.كوم : دليل قراءة
و م ع - الاربعاء 4 ديسمبر 2019

"القيم بين التراث الأخلاقي وتحديات الحداثة" ملف العدد الجديد من مجلة "المناهل"





الرباط - صدر حديثا عن وزارة الثقافة والشباب والرياضة، العدد 97 من المجلة الفصلية "المناهل" يتناول ملف "القيم بين التراث الأخلاقي وتحديات الحداثة".

وجاء في افتتاحية العدد أن هذا الأخير يعالج "بمقاربات فلسفية ومناهج تنتمي إلى العلوم الإنسانية والاجتماعية واللسانية، الأزمات القيمية والأخلاقية التي يعرفها المغرب الراهن، والتي تتمظهر في السلوكات اليومية، الفردية والجماعية، بسبب التجاذبات بين منطق الانغلاق على القيم التقليدية وحتمية الانفتاح على القيم الحداثية".

وأكد مدير المجلة، السيد محمد مصطفى القباج، في هذه الافتتاحية التي جاءت تحت عنوان "مجلة المناهل .. التزام معرفي طموح"، أن مجلة "المناهل" تعود للإصدار بعد "توقف دام زهاء ست سنوات (...)، علما بأن لهذه المجلة تاريخا مجيدا، رصعت صفحاتها بأجود النصوص الفكرية والأدبية والتراثية جادت بها أقلام رواد لمعت أسماؤهم في ميادين الفكر فأصبحت مرجعيات يعتمد عليها في مختلف الميادين المعرفية والإبداعية".

وأضاف السيد القباج أن "اتخاذ قرار إعادة إحياء المجلة قرار حكيم وجريء (...) وقد أدركت وزارة الثقافة والشباب والرياضة، بشكل ضمني، مواصلة السير على هذا النهج، فاتخذت قرار إحياء المناهل"، تماشيا مع التوجيهات الملكية السديدة الرامية إلى الاعتناء الفائق بالثقافة والمعرفة. وأشار إلى أن "المجلة، من أجل إثراء مضامينها، ستسعى إلى عقد شراكات مع كليات الآداب والعلوم الإنسانية وكليات الحقوق التابعة للجامعات المغربية عبر ربوع المملكة، يتم بمقتضاها فسح المجال أمام أساتذتها لنشر أبحاثهم العلمية والنظر في إمكانية إحداث مجموعات بحثية وعقد ندوات وحلقات دراسية لإنجاز مواد إعداد ملفات المجلة".

وتتوزع مواد هذا العدد من المجلة التي تقع في 358 صفحة من الحجم المتوسط، على ملف العدد من خلال خمسة مواضيع حول "قيمة العدالة والظلم عند ابن رشد" و"العدالة أولى القيم" و"العنف والشرط الإنساني المقهور" و"التسامح في أزمة: أزمة قيمة، أم أزمة معنى" و"القيم ومقاربات ترسيخها في المدرسة المغربية".

وفي قسم الترجمات، نشر العدد ترجمة لنص مقتطف من كتاب "فلسفة من أجل التربية" لآلان كيرلان حول "موقع التربية بين المعنى والقيم"، أما قسم المقالات فتطرق إلى "البحث اللساني بالمغرب: المنحى الوظيفي" و"مرتكزات الحكامة في مجتمع المعرفة" و"الذاكرة والتاريخ: مقاربة ابستيمولوجية" و"خطاب الأزمة.. آليات الفهم من خلال رسالة قائد من فترة الحماية" و"التعليم الاستعماري بالمغرب: الخصائص والسمات (1912-1956).

كما يضم الإصدار قراءة ل"الذات في الفكر العربي الإسلامي لمحمد المصباحي"، فيما يتطرق قسم النصوص التراثية المحققة إلى "إجازة شيخ الجماعة محمد بن ابراهيم السباعي إلى حافظ المغرب الشيخ أبي شعيب الدكالي". 

وجاء في الورقة التقديمة للعدد أن "القيم هي تلك المبادئ أو الأفكار أو التعاليم التي يؤمن بها الناس أو يختارونها بالتشاور لتنظيم حياتهم وتأهيل مجتمعهم ليكون مرتعا للعيش المشترك. نعم، تختلف القيم من ثقافة إلى أخرى ومن تشريع إلى آخر بحكم امتداد جذورها في تراث الشعوب وتقاليدها الوطنية، ومع ذلك تستبطن سمات مشتركة ترقى بها إلى مرتبة القيم الكونية".

وأوضحت الورقة أن "القيم ليست على حد سواء، فمنها ما هو إيجابي وخلاق بفضلها يتقدم المجتمع ويقدر على مواجهة التحديات، ومنها ما يكون سلبيا فيكون سببا في تفكيك الأمة وتدميرها"، مضيفة أنه "يشترك الجميع، شعوبا وجماعات وأفرادا، في الشعور بقلق شديد إزاء استفحال أزمة القيم الشاملة".

يذكر أن مجلة "المناهل" الفصلية، تختص بالأبحاث الأكاديمية في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية، آخذة من مستجدات الواقع المغربي شغلها الشاغل، تقصيا وتدقيقا، قصد الإسهام الفعال في رصد العناصر الضرورية لبناء الاستراتيجيات الضامنة لبلوغ الأهداف التنموية المرجوة. 

نقط هذا المقال

قصاصات |  أدوات | كتـب | كتاب | ناشرون | نصوص