و م ع - الاربعاء 16 أكتوبر 2019

مغربيان ضمن المتوجين بجائزة "كتارا" للرواية العربية





الدوحة - سدل الستار، مساء أمس الثلاثاء بالدوحة، على فعاليات الدورة الخامسة من جائزة كتارا للرواية العربية، بالإعلان عن قائمة المتوجين في مختلف الفئات والتي ضمت الكاتبة والروائية المغربية عائشة عمور والناقد المغربي محمد ياوطي.

ففي فئة الروايات العربية غير المنشورة، فازت بالجائزة الكاتبة والروائية المغرية عائشة عمور عن روايتها "حياة بالأبيض والأسود" إلى جانب كل من الكاتب الجزائري سالمي ناصر (فنجان قهوة وقطعة كرواسون) وعبد المؤمن أحمد عبد العال من مصر (حدث على أبواب المحروسة) ووارد بدر سالم من العراق (المخطوفة) ووفاء علوش من سوريا عن رواية "كومة قش".

وفي صنف الدراسات والبحوث غير المنشورة، تضمنت قائمة المتوجين الباحث المغربي محمد ياوطي عن دراسة بعنوان "جدل التمثيل السردي واللساني والممارسة الاجتماعية نحو مقاربة لسانية نقدية لسلطة الخطاب الروائي، رواية المغاربة لعبد الكريم الجويطي نموذجا".

وضمن نفس الصنف تم تتويج أحمد زهير رحاحلة من الأردن عن دراسة بعنوان " تحولات البنية الزمنية في السرديات الرقمية – روايات محمد سناجلة نموذجا" وأحمد كريم بلال من مصر، عن دراسة بعنوان "سقوط أوراق التوت المحظور في الكتابة الروائية – دراسة نقدية تطبيقية"، ومحمد عبيد الله من الاردن عن دراسة بعنوان "رواية السيرة الغيرية، قضايا الشكل والتناص وجدل التاريخي والتخييلي، دراسة في رواية مي – ليالي إيزيس كوبيا لواسيني الأعرج" ومنى صريفق من الجزائر عن دراسة "راهنية المعلي بين مشروعية الفهم ومأزق كتابة كتاريخ التبرير مقاربة تأويلية ثقافية في نصوص عربية".

وفي فئة الروايات العربية المنشورة، فاز بالجائزة كل من الكاتب الجزائري الحبيب السائح عن رواية "أنا وحاييم" واليمني حبيب عبد الرب سروري عن رواية "وحي"، وحجي جابر من إريتريا عن رواية "رغوة سوداء" والكاتبة الأردنية ليلى الأطرش عن رواية "لا تشبة ذاتها" والكاتب مجدي دعيبس من الأردن عن رواية "الوزر المالح".

أما في فئة رواية الفتيان غير المنشورة، ففاز بها كل من الكاتب إيهاب فاروق حسني من مصر عن رواية "الحرس الأخير" وعماد دبوسي من تونس عن رواية "زائر من المستقبل" ومصطفى الشيمي من مصر عن رواية بعنوان "القط الأسود" ونور الدين بن بو بكر من تونس عن رواية "عفوا أيها الجبل" والعراقي هيثم بهنام بردي عن رواية "العهد".

وحقق القطري أحمد عبد الملك الفوز في فئة الرواية القطرية المنشورة عن رواية بعنوان "ميهود والجنية".

وتعتبر جائزة كتارا للرواية العربية من أبرز الجوائز المتخصصة في جنس الرواية في الوطن العربي، وبلغ عدد المشاركات بها لهذه السنة 1850 عملا أدبيا منها 612 رواية نشرت عام 2018، و999 رواية غير منشورة، و77 مشاركة في فئة الدراسات غير المنشورة، و147 مشاركة في فئة روايات الفتيان غير المنشورة، إضافة إلى 15 رواية قطرية.

ويبلغ مجموع الجوائز في هذه التظاهرة الأدبية 635 ألف دولار أمريكي ، منها 300 الف دولار مجموع جوائز فئة الروايات المنشورة ويحصل فيها كل من الفائزين الخمسة على مبلغ 60 الف دولار، وعن فئة الروايات غير المنشورة، ت منح 5 جوائز بمجموع 150 ألف دولار، وبقيمة 30 ألف دولار لكل فائز.

وبالنسبة لفئة الدراسات غير المنشورة (البحث والنقد الروائي)، تقدم 5 جوائز، قيمة كل منها 15 ألف دولار، بمجموع 75 ألف دولار، فيما يبلغ مجموع جوائز فئة روايات الفتيان غير المنشورة، 50 ألف دولار بقيمة 10 آلاف دولار لكل فائز من الفائزين الـ5، ويحصل الفائز عن فئة الروايات القطرية المنشورة على جائزة بقيمة 60 ألف دولار.

وإضافة إلى ذلك تتم ترجمة كل من الروايات الخمسة المنشورة الفائزة والرواية القطرية المنشورة الفائزة إلى اللغة الإنجليزية، كما تتم طباعة ونشر وتسويق الروايات غير المنشورة والدراسات غير المنشورة وروايات الفتيان غير المنشورة الفائزة.

والجدير بالذكر أن جائزة كتارا للرواية العربية هي جائزة سنوية، أطلقتها المؤسسة العامة للحي الثقافي ـ كتارا عام 2014، وتقوم المؤسسة بإدارتها وتوفير الدعم والمساندة والإشراف عليها بصورة كاملة.

نقط هذا المقال

قصاصات |  أدوات | كتـب | كتاب | ناشرون | راصـد | نصوص